ثني أو طي المعدة

تجرى عملية طي المعدة بالمنظار و هو إجراء يسمح بتقييد المعدة و التقليل من حجمها و ذلك لتقليل حدود قدرتها على الإستهلاك الغذائي.

كيف تجرى عملية طي المعدة؟
تتم عملية الطي بإجراء المنظار، وهذا ينطوي على اتخاذ خمسة أو ستة شقوق صغيرة في البطن وتنفيذ الإجراء باستخدام كاميرا الفيديو (منظار البطن) وصكوك طويلة يتم وضعها من خلال هذه الشقوق الصغيرة
لا تحتاج العملية لأية إجراءات شق أو قص أو إزالة في المعدة أو الأمعاء، و كذلك فإن إجراء العملية قابل للعكس و التحويل إذا لزم الأمر.
إجراء طي المعدة هو عملية سريعة تقريبا لا تتجاوز مدتها الساعتين، و يبقى معظم المرضى في المستشفى بعد إجراء العملية فترة يوم أو يومين للراحة.

ما هي مخاطر طي المعدة بالمنظار؟
مشاكل إجراء طي المعدة بالمنظار عادة ما تكون نادرة و لا تتجاوز ال 1% و هي مخاطر مشتركة مع جميع عمليات إستخدام المنظار بشكل عام كالنزيف و العدوى و الإصابات بإعضاء أخرى أو الحاجة إلى التحويل لعملية شق، أيضا من النادر حدوث تسرب من المكان المخاط و الذي استخدم لطي المعدة و هذه أيضا من الحالات النادرة التي لا تتجاوز ال1% من الحالات.

ما هي فوائد طي المعدة بالمنظار؟
بالنظر إلى وزن المريض قبل العملية، فإنه من المتوقع أن يخسر المريض ما بين 40% إلى 70% من وزن الجسم الزائد في السنة الأولى ما بعد الجراحة. إن العديد من الأمراض المزمنة المرتبطة بالسمنة يمكن أن تتحسن أو تشفى تماما بعد الجراحة، كما و إن أمراض السكري، إرتفاع ضغط الدم، توقف التنفس أثناء النوم، و مستوى الكوليسترول الغير طبيعي، جميعها يمكن أن تتحسن أو حتى تشفى عند أكثر من 75% من المرضى الذين يخضعون لعملية ثني المعدة بالمنظار.
على الرغم من عدم توفر دراسات طويلة الأمد إلا أن عملية فقدان الوزن الناتجة عن العملية يصاحبها تحسّن كبير في صحة المريض العامة في السنة الأولى بعد إجراء الجراحة.

هل تعتبر عملية طي المعدة بالمنظار مناسبة لي؟
سوف يقوم الجراح بشرح و إقتراح عملية طي المعدة بالمنظار إذا كان لديك مؤشر كتلة جسم أكثر من 27 و إذا كنت تعاني أحد الحالات المرضية الأخرى المصاحبة للسمنة و التي يتم إعتبارها بحيث تؤدي العملية إلى تحسينها و علاجها و حتى التخلص منها عن طريق فقدان الوزن الزائد. عليك مناقشة جميع العمليات الجراحية المتاحة مع جراحك ثم إختيار العملية الأنسب لك.